Pages

الجمعة، 1 نوفمبر، 2013

ما قبل الانفجار


بعيدًا عن نظرية الانفجار العظيم اللي أسسها القس البلجيكي ( جورج لو ماتر )
واللي بتقول إن أصل الكون كان كرة صغيرة أوي يكاد حجمها يصل للصفر
ونتيجة للضغط الشديد والحرارة الأشد داخل الكرة انفجرت وتناثرت أجزاءها 
وأخذت في التباعد والاتساع لغاية ما ظهر الكون بشكله الحالي .. وبعيدًا بردوا عن
كونها نظرية إالحادية حتى النخاع والمفروض إني أدرسها كمقرر للصف الثالث الإعدادي
والمفروض كما تقول وزارتنا المستنيرة إن الطلاب يذاكروها كويس ويؤمنوا بيها
بلا أي نقد وكأنها قرءآنًا من عند الله ... وبعيدًا كمان عن كمية المغالطات الرهيبة اللي بتقولها
النظرية زي مثلًا أنه لا وجود قبل الوجود . وأن كل شىء جاء من العدم .. وأن الطبيعة هى التي
تشكل نفسها وحاجات تانية كتير 
بعيدًا عن كل الكلام دا
علمونا في الفيزياء انك لما تكون راكب اساسنير ونازل بيك من الدور العشرين
وإذ فجأةً يتقطع بيك حبل الأساسنير وتلاقيه بينزل بسرعة الصاروخ ناحية الأرض
ومع حالة إنعدام الوزن اللي حضرتك هتكون فيها... لو فكرت تنط لفوق عشان تحمي نفسك
من الصدمة صدقني عمر القفزة دي ما هتحميك .. هي بس هتأجل ارتطامك بالأرض وهتلاقي
كل عضمة في جسمك بقى ستين حتة
طب ليه تستنى لما حبل الأساسنير يتقطع بيك .. ليه تركب أساسنير من أساسه؟
قصدي ... ليه تستنى لما المصيبة تحصل وبعدين تشوف هايحصل إيه
الضغط يولد الانفجار .. أه والله دا كلام عين العقل
ضغط .. ضغط .. ضغط .... ضغط .... كل عيشتنا ضغط
واحنا دلوقتي قبل الانفجار ... ياريت نتعلم بقى

ليست هناك تعليقات: